فرصة لإسبانية

في إسبانيا،الثانية أكبر متلق للسياح الأجانب، لم يذهب الإقلاع من هذا السوق  دون أن يلاحظه أحد.  أثارت الزيادة في القوة الشرائية  لقرب 1700 مليون من المسلمين الذين يعيشون في كوكبنا شهية الشركات الاسبانية في هذا القطاع من السوق.

زار اكثر من 65 مليون سائح بلادنا في عام 2014 و كان من هذا العدد مليونين مسلم تقريبا و يمثل زيادة 18٪ بالنسبة لعام 2013. ما زالت الأغلبية تأتي من الجزائر (220.000)، تركيا (215.000) و المغرب (200.000)، لكن ينموعدد السياح الذين يزورون اسبانيا من دول كالمملكة العربية السعودية (40.780)، الإمارات العربية المتحدة (39.053) وإندونيسيا (37.272). و بالنسبة لعام 2013 بلغت الزيادة في عدد السياح من اندونيسيا (+ 118٪)، الأردن (+ 90٪)، تركيا (+ 88٪) وكازاخستان (+ 87٪). كل هذا دون احتساب السياح المسلمين من دول مثل الهند أو الصين أو فرنسا، التي يقيم فيه 140 و 40 و 6 ملايين مسلمين ، والذين لم يحسب في الإحصاءات الرسمية لأن لم يأت من بلدان إسلامية.

وقد انعكس هذا الارتفاع من السياح المسلمين في المطارات الإسبانية باراخاس، ايل برات وملقة، التي تضاعفت في أربع سنوات على عدد من الركاب الذين يستخدمون شركات مثل الإمارات والخطوط الجوية القطرية أو التركية للانتقال إلى بلادنا، من 600.000 راكب في عام 2011 إلى أكثر من 1.3 مليون راكب في عام 2014.

عدد السياح المسلمين حسب بلد الأصل في عام 2014

Número de turistas musulmanes por país de procedenciaFuente: Turespaña (2014)

 اسبانيا يأسر السياح المسلمين. إن البلاد لديها تقريبا جميع العناصر اللازمة لوضع نفسها باعتبارها واحدة من الوجهات السياحية الإسلامية الصديقة الرئيسية في العالم: التراث الأندلسي، والبنية التحتية السياحية الرائعة، فن الطهو غنية ومتنوعة، ومناخ استثنائي، وأفضل فرق كرة القدم في العالم، الخ. والدليل على ذلك هو أنه على الرغم من أن هذه الصناعة في مرحلة جنينية، فقد مرت بلادنا في عام من كونها في المركز العشرين إلى المركز التاسع في مؤشر السفر الإسلامي العالمي، الذي أعده ماستركارد و كريسنتراتينغ، مما يضعنا باعتبارها واحدة من أكثر جاذبية وجهات (من الدول غير الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي) للمسلمين. هل سنفوت هذه الفرصة؟

Spain among the Most Attractive Halal Friendly Destinations 2017